الأربعاء، 6 أكتوبر، 2010

مواقف رأيتها





السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ..
اسعد الله اوقاتكم بكل خير ومسرة وحب وتقاؤل ..
تمر بالانسان مواقف كثيرة يكون منها ماهو مفرح والاخر منها محزن أو قد يسبب لك بعض من الاسف على ماقد تراه او تسمعه ..
مثلا عندما تكون لك صداقات حميمه وهؤلاء الاشخاص الذين ترتبط بهم .. تكون علاقتك بهم اكثر من صداقة وكم تتمنى لو انهم اخوة لك خرجتم لهذه الدنيا من بطن واحد .. فمن فضل الله علي ان لي أخوة غير أشقاء تربطني بهم اخوة الدين والدنيا .. وتكتمل فرحتك بهم عندما يكونوا احد الاسباب بعد توفيق الله في دعمك وتشجيعك ومواصلة تقدمك للقمة والتربع على عرشها ..
حدث موقفان في ليلة واحدة وليس بينهما فرق في التوقيت كثير ..
الاول التقيت بشخص وتم التعارف فيما بيننا .. وهو شخص خلوق مهذب .. ومن حسن حظي انني سمعت عنه من قبل ان التقيه مرات ليست قليلة .. لكن ماكان مفاجأة لي .. انه كان مشتاق لرؤيتي من مدة سنتين .. لما قد سمعه عني .. وهذا فضل من الله علي .. له الحمد والفضل والمنه .. والتقينا وتعارفنا وتجاذبنا اطراف الحديث .. وكانت محاورنا متعددة .. وبعد المقابلة قرر زميلنا الجديد الذهاب لأحد المجمعات التجارية لتناول وجبة العشاء هناك فتم الاتفاق بين الجميع .. وعند وصولنا الى ذاك المكان .. رأينا ماكان موضوعا دسما للنقاش فيه ..
راينا بعضا من شباب هذا البلد .. يرتدون ملابس عجيبه .. ( بالعامية لابس بدلة ..) ولم ننتقد ذلك اللبس ولكن كان هناك مجموعة ليست بالقليلة تلبس ( شورت + قميص) وشعره اشعث ( كدش + او مسوي قلق بشعره .. المهم ان شكله تقول ماسك فيه كهرب 330 فولت ) وغير من اكتحل .. وغيره فيه من الميوعة التي تجعلك ترأف بحاله .. وغيره من اذا مر بجانبك ( تقول ريحته انوثه ) .. وغيره ممن يجمع بينها كلها .. وغيره من نوع ( المشكلجي ) فلكم احزننا وضع شبابنا .. نحن لم ننقد لبسه البنطال والقميص .. فليس في ذلك شيء لكن البس مايدل على رجاحة عقلك ورزانتك .. ولاتتميع .. ولاترفع صوتك في الاماكن العامة ولاغيرها .. واجعل مشيتك موزونه ..
لقد ارهقني المنظر واشعل في داخلي حديثا طويلا لكني اثرت تأجيل الكتابة عنه حتى تهدأ نفسي .. فلماذا تفعل بنفسك كل هذا .؟. ماذا لو سمعت نداء من الوطن لتقوم بواجب الدفاع عنه .. ماذا ستفعل .. ؟ .. اعلم ان هناك الكثير من شبابنا فيهم الخير .. لكن نحتاج جميعنا الى التذكير والتناصح ..

حاولت اختصار ماحدث قدر المستطاع .. وآمل ان تصل رسالتي .. ويعيها الجميع .. فما زال لدي أمل .. ومتفاؤل لما هو قادم ..
اترككم في رعاية المولى ..

هناك 4 تعليقات:

  1. السلام عليككم و رحمة الله بعد قراءة المقال ما بقى لي اقول غير الله يهدي كل احد و يرجعه لطريق السبيل

    ردحذف
  2. عليكم السلام ورحمة الله ..
    اللهم امين .. الله يهديهم ويصلحهم
    حياك ربي

    ردحذف
  3. الحمدلله .. حلو إنك تصادف إنسان وهو يحبك قبل لـآ يشوفك :)
    ...............

    أمّا هـ الشباب .. مدري وش يحسون فيه .. يعني مثلـآ بقول إن شكلك يـآي وحلوو ..
    ي أخي طييرر .. إن ناظرتك فـ ترا ماغير أضحك ع شكلك ..


    أذكر مره كنت طالعه لسنتر بوينت .. وكنت ما أعرف عن الكدش غير أنه شعر محوس وكذا منتفخ ع الراس
    الزبده أنه كان في وآحد يمشي قدآمي وأنا أناظره
    ويارببي في شعره شي .. في شعره شي ..
    ...ودي أروح أقوله ي أخوي في شعرك لعبه ..
    الزبده أني بعد مارجعت البيت وأجلس اعلم أهلي وأنا أضحك أقولّهم أني شفت واحد في السوق مسوي كدش وحاط في شعره "شوكة أكل حقت الـألعاب"
    هنـا أهلي انفجروا علي ضحك
    قال أخوي .. ي كمخه هذا أسمه مشط الكدش
    ههههههههه
    يعني شي غرريب لدرجة اني بنت وماعرفه
    الحمدلله والشكر ..
    الله يهديهم

    ردحذف
  4. الملاك
    الشباب يحسون بابداع داخلهم عند التقليد .. لكنهم وللاسف لم يجدوا من يوجههم للاتجاه الصحيح .. لذلك يطبقون كل مايرونه دون وعي وادراك لمعناه او مخاطره ..
    الله يهدي الجميع .. ويصلحنا ويصلح لنا ابناءنا

    ردحذف